ثم لما كان الممكن زوجا
الشيخ فاضل الصفار