احنا الان بالجاهلية الثانية شتكولون ترضون بيها لا اسمع كيف جاهلية
الشيخ جعفر الابراهيمي